عويمر خالد عويمر خالد
الرئيسية

آخر الأخبار

الرئيسية
الرئيسية
جاري التحميل ...
الرئيسية

أساتذة يكملون البرنامج خارج المدارس






استهجن أولياء تلاميذ، إقدام أساتذة في بعض المؤسسات التربوية بعدة ولايات، على استعمال أسلوب جديد لحمل أبنائهم المتمدرسين على متابعة الدروس الخصوصية لديهم، أو مضاعفة حجم حصصها بالنسبة إلى "زبائنهم" النظاميين من التلاميذ، وذلك كله في سبيل استغلال الفترة الوجيزة التي تسبق موعد انطلاق امتحاناتهم النهائية، والتمكن من خلالها من تحصيل أكبر قدر من المال على مستوى أقسامهم الموازية.
على الرغم من تحول الدروس الخصوصية التي أضحت تزبر جزءا لا يستهان به من ميزانية العديد من الأسر، إلى شر لا بد منه في نظر الكثير من الأولياء، خاصة ممن يدرس أبناؤهم في أقسام نهائية، وتنتظرهم امتحانات رسمية من شأنها تحديد مصيرهم الدراسي، فإنه يسجل طبقا لشكاوي أولياء في وهران، لجوء عينة من أساتذة التربية إلى مضاعفة جرعات الضغط على أبنائهم، وابتزازهم أكثر، هذه الأيام، على غرار ما فعلته، مؤخرا أستاذة لغة عربية تباشر مهامها في مدرسة تقع بشرق الولاية، حيث طالبت تلامذتها بضرورة استكمال المقرر الدراسي الخاص بواحدة من المواد الممتحن فيها خلال امتحان نهاية المرحلة الابتدائية ـ المعروف بالسانكيام ـ في شكل دروس خصوصية، داخل مسكنها الشخصي، وهذا كله بسبب تأخرها في إنهائه قبل الموعد المطلوب، بينما يكشف هؤلاء عن كون معلمتهم تلك، كانت تداوم بشكل عادي ومنتظم داخل المدرسة، وما طلبها المذكور الذي يبدو بالنسبة إليهم غريبا، سوى سعيها ـ برأيهم ـ لاستغلال الظرف الحالي، بغية جني أموال إضافية خارج أسوار المؤسسة التعليمية.
مثلما يؤكد أولياء تلاميذ بالطور المتوسط، ومقبلون على اجتياز امتحان ـ البيام ـ، مطلع شهر جوان المقبل، إقدام أساتذة يُدرّسون أبناءهم داخل المؤسسة وخارجها، على ابتكارهم وسيلة جديدة لمضاعفة حجم عائداتهم من الدروس الخصوصية التي دأبوا على تقديمها إليهم بعد شهر فقط من انطلاق الموسم الدراسي الجاري، وذلك بمطالبتهم بتكثيف الحضور على مستوى أقسامهم الخاصة والموازية، في سبيل الاستفادة من خدمة المراجعة النهائية للدروس، وحل التمارين، مع توزيع مستحقات شهرين أو ثلاثة من الدروس الخصوصية التي كانوا يستفيدون منها خلال الفصلين الأولين على شهر واحد، وبرمجتها في شكل حصتين أو أكثر كل أسبوع، وطبعا في مقابل كل زيادة حسابها الذي يتضاعف هو الآخر.

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

مدونة مكتبة الكتب التعليمية

جميع الحقوق محفوظة

عويمر خالد

2016